كتب تاريخ

حصريا تحميل و قراءة كتاب مفرج الكروب في أخبار بني أيوب من تأليف محمد بن سالم بن نصرالله بن سالم ابن واصل، أبو عبد الله المازني التميمي الحموي، جمال الدين

تحميل مباشر و قراءة لكتاب مفرج الكروب في أخبار بني أيوب للمؤلف محمد بن سالم بن نصرالله بن سالم ابن واصل، أبو عبد الله المازني التميمي الحموي، جمال الدين من ضمن تصنيف : كتب تاريخ – حصريا على موقع العملاق للكتب لتحميل الكتب Pdf في جميع المجالات .

غلاف كتاب مفرج الكروب في أخبار بني أيوب

بيانات الكتاب :

وصف الكتاب :

تحقيق: جمال الدين الشيال – حسنين محمد ربيع – سعيد عبد الفتاح عاشور. فهرست الكتاب الجزء الأول مقدمة الناشر المعروف حتى الآن أنه يوجد من هذا الكتاب فى مكتبات العالم أربع نسخ خطية 1 – نسخة مكتبة جامعة كمبروج رقم 1079 2 – نسخة باريس رقم 1702 3 – نسخة باريس رقم 1703 4 – نسخة استانبول، مكتبة ملا جلبى رقم 119 مراجع التحقيق [مقدمه المؤلف] ذكر نسب بنى أيوب ذكر ابتداء أمر نجم الدين أيوب وأخيه أسد الدين شيركوه ذكر ابتداء الدولة الأتابكية ذكر استيلاء الأمير قسيم الدولة آق سنقر الحاجب على مدينة حلب منازلة قسيم الدولة حمص واستيلاؤه عليها ذكر مقتل الأمير قسيم الدولة آق سنقر ذكر سيرة الأمير قسيم الدولة – رحمه الله – ذكر أخبار عماد الدين زنكى ابن قسيم الدولة آق سنقر – رحمه الله – ذكر تولى الأمير عماد الدين زنكى شحنكية بغداد ذكر استيلاء عماد الدين زنكى على الموصل ذكر استيلاء عماد الدين على جزيرة ابن عمر استيلاء عماد الدين زنكى على نصيبين استيلاء عماد الدين زنكى على سنجار والخابور استيلاؤه على حران ذكر استيلاء الشهيد عماد الدين زنكى على مدينة حلب ذكر استيلاء الأمير عماد الدين على مدينة حماة ذكر قبض الأمير عماد الدين على دبيس بن صدقة المزيدى صاحب الحلة ذكر الوقعة الكائنة بين الخليفة المسترشد بالله وبين عماد الدين زنكى ذكر منازلة الخليفة المسترشد بالله مدينة الموصل استيلاء شمس الملوك صاحب دمشق على حماة وأخذها من عماد الدين ذكر الوقعة بين عماد الدين وصاحب حصن كيفا سنة ثمان وعشرين وخمسمائة استيلاء عماد الدين على قلعة الصور استيلاء عماد الدين على قلاع [الأكراد] الحميدية استيلاء عماد الدين على قلاع الهكارية منازلة عماد الدين دمشق ذكر مقتل المسترشد وخلافة الراشد بالله ذكر قدوم السلطان محمود بن مسعود بن محمد إلى بغداد وهروب الراشد بالله وعماد الدين زنكى إلى الموصل ذكر البيعة بالخلافة للمقتفى لأمر الله بن المستظهر بالله منازلة عماد الدين مدينة حمص ذكر فتح قلعة بارين وكسر الفرنج – لعنهم الله – ذكر فتح المعرة وكفر طاب ذكر خروج ملك الروم إلى بلاد الإسلام ذكر استيلاء عماد الدين على حمص ذكر منازلة الروم حلب ثم شيزر ذكر توجه القاضى كمال الدين بن الشهرزورى إلى السلطان مسعود فى معنى الروم واستنجاده [به] عليهم ذكر تخذيل عماد الدين بين الفرنج والروم حتى رحلوا خائبين ذكر استيلاء عماد الدين زنكى على حران ثانيا ذكر استيلاء عماد الدين زنكى على شهرزور وأعمالها ذكر استيلاء عماد الدين زنكى على بعلبك ذكر منازلة عماد الدين زنكى دمشق ذكر الاتفاق بين السلطان مسعود بن محمد وبين عماد الدين زنكى ذكر فتح الرها ذكر مقتل نصير الدين جقر النائب بالموصل ذكر رحيل عماد الدين عن البيرة وتملك المسلمين لها ذكر استيلاء زين الدين على كوجك على إربل ذكر منازلة عماد الدين قلعة جعبر ذكر مقتل الشهيد عماد الدين أتابك زنكى ابن آق سنقر – رحمه الله – ذكر سيرته وصفته – رحمه الله – ذكر ما كان من الملك ألب أرسلان الخفاجى ولد السلطان بعد قتل عماد الدين ذكر أخبار الأيام النورية ذكر عصيان الرها وعودها إلى المسلمين ذكر استيلاء نور الدين محمود بن زنكى – رحمه الله – على حصن العزيمة كسرة الفرنج بيغرى ذكر وفاة سيف الدين غازى بن زنكى ابن آق سنقر – رحمه الله – ذكر سيرة سيف الدين – رحمه الله – ذكر استيلاء قطب الدين مودود بن عماد الدين زنكى على الموصل ذكر استيلاء نور الدين محمود بن زنكى على سنجار ذكر الصلح بين قطب الدين وأخيه نور الدين ورد سنجار إلى قطب الدين ذكر قتل البرنس صاحب أنطاكية وكسرة الفرنج ذكر فتح أفامية ذكر انهزام نور الدين من الفرنج ذكر وقوع جوسلين فى أسر نور الدين – رحمه الله – ذكر فتح تل باشر ذكر كسرة الفرنج بدلوك وفتحها ذكر استيلاء محمود بن زنكى على مدينة دمشق وخروج الملك عن بيت طغتكين ذكر منازلة نور الدين – رحمه الله – حارم ذكر استيلاء نور الدين على بعلبك ذكر استيلاء نور الدين على مدينتى بصرى وصرخد ذكر خروج أمير أميران بن زنكى على أخيه نور الدين ذكر وفاة المقتفى لأمر الله وسيرته ذكر بيعة المستنجد بالله ذكر حصر نور الدين مدينة حارم ذكر هزيمة نور الدين من الفرنج ذكر مسير أسد الدين شيركوه الأول إلى مصر ذكر وصول الفرنج إلى الديار المصرية ومحاصرتهم أسد الدين ببلبيس ذكر وقوع الصلح بين أسد الدين والمصريين والفرنج ذكر فتح حارم وكسر الفرنج ذكر فتح بانياس ذكر فتح حصن المنيطرة ذكر مسير أسد الدين شيركوه بن شاذى المسير الثانى إلى مصر ذكر واقعة البابين ذكر استيلاء أسد الدين شيركوه على الاسكندرية ذكر محاصرة الفرنج لصلاح الدين يوسف بالاسكندرية ذكر وقوع الصلح بين أسد الدين والفرنج والمصريين ذكر فتح صافيثا والعزيمة ذكر فراق الأمير زين الدين على كوجك قطب الدين مودود ابن زنكى صاحب الموصل ذكر استيلاء الملك العادل نور الدين على قلعة جعبر ذكر مسير أسد الدين شيركوه إلى الديار المصرية [96] المسير الثالث ذكر منازلة الفرنج بلبيس وملكهم لها ذكر منازلة الفرنج القاهرة ذكر إحراق مصر ذكر وقوع الصلح بين شاور والفرنج ذكر قدوم أسد الدين شيركوه مصر ورحيل الفرنج عنها ذكر مقتل شاور ذكر استيلاء أسد الدين شيركوه على الديار المصرية وتقلده وزارة العاضد ذكر وفاة أسد الدين شيركوه بن شاذى – رحمه الله – ذكر استيلاء صلاح الدين يوسف بن أيوب – رحمه الله – على الديار المصرية، وتقلده وزارة العاضد. ذكر وقعة السودان بالقاهرة ذكر منازلة الفرنج دمياط وعودتهم عنها خائبين ذكر وصول الملك الأفضل نجم الدين أيوب بن شاذى والد السلطان إلى مصر ذكر وفاة قطب الدين مودود بن زنكى صاحب الموصل ذكر سيرته – رحمه الله – ذكر استيلاء سيف الدين غازى بن مودود بن زنكى على الموصل ذكر استيلاء الملك العادل نور الدين – رحمه الله – على الموصل، وإقرار ابن أخيه سيف الدين عليها ذكر وفاة الخليفة المستنجد بالله أبى المظفر يوسف بن المقتفى وسيرته ذكر البيعة بالخلافة للمستضىء بنور الله ابن المستنجد بالله ذكر الأحداث الكائنة بمصر فى هذه السنة – أعنى سنة ست وستين وخمسمائة – خروج الملك الناصر صلاح الدين إلى الغزاة ذكر فتح قلعة أيلة ذكر إقامة الدعوة العباسية بمصر وانقراض الدولة العلوية بها ذكر وفاة العاضد ذكر ابتداء الوحشة بين نور الدين وصلاح الدين – رحمهما الله تعالى – ذكر منازلة السلطان الملك الناصر صلاح الدين – رحمه الله – الكرك والشوبك ذكر وصول الهدية المصرية إلى نور الدين ذكر غزوة النوبة ذكر وفاة الملك الأفضل نجم الدين أيوب بن شاذى والد الملوك – رحمه الله – ذكر سيرته – رحمه الله – ذكر المراسلة بين نور الدين وصلاح الدين – رحمهما الله تعالى – ذكر قصد نور الدين – رحمه الله – بلاد قليج أرسلان ذكر الواقعة الكائنة بين مقدم الأرمن والروم ذكر دخول قراقوش التقوى بلاد المغرب ذكر دخول الملك المعظم شمس الدولة فخر الدين توران شاه ابن أيوب اليمن وتملكه لها ذكر عزم جماعة من المصريين على إقامة الدعوة المصرية وما آل اليه أمرهم ذكر شىء من خبر عمارة وشعره ذكر ورود الرسالة النورية إلى صلاح الدين ذكر وفاة الملك العادل نور الدين ابن زنكى بن آق سنقر – رحمه الله تعالى – صفته وسيرته – رحمه الله – الجزء الثاني مقدمة الناشر مراجع التحقيق تضاف هذه المراجع إلى قائمة المراجع التى استعملت فى تحقيق (الجزء الأول) ذكر ملك الملك الصالح إسماعيل بن الملك العادل نور الدين محمود بن [عماد الدين] زنكى بى آق سنقر ذكر جواب الرسالة الواردة إلى صلاح الدين من الملك الصالح ذكر استيلاء سيف الدين غازى بن مودود بن زنكى على البلاد الجزيرية ذكر منازلة الفرنج بانياس وعودهم عنها ذكر إنكار صلاح الدين على الأمراء بدمشق وهدنتهم للفرنج ذكر وصول سعد الدين كمشتكين، واستبداده بتدبير الملك الصالح ذكر مسير الملك الصالح إلى حلب ذكر القبض على أولاد الداية ذكر منازلة الفرنج للاسكندرية وعودهم عنها ذكر خروج الكنز بالصعيد ومقتله ذكر مسير الملك الناصر صلاح الدين إلى الشام وتملك دمشق ذكر استيلاء الملك الناصر على حماة ومدينة حمص ذكر منازلة السلطان الملك الناصر حلب ورحيله عنها ذكر استنجاد الحلبيين بالملاحدة وقتلهم ناصح الدين خمارتكين ذكر مراسلة السلطان للديوان العزيز ذكر استيلاء السلطان الملك الناصر على قلعتى حمص وبعلبك ذكر منازلة سيف الدين غازى أخاه عماد الدين زنكى بن مودود بسنجار ذكر كسرة المواصلة بقرون حماة ذكر وقوع الصلح ذكر استيلاء الملك الناصر على بارين ذكر استيلاء ناصر الدين محمد بن أسد الدين شيركوه على حمص ذكر اجتماع الحلبيين والمواصلة لحرب السلطان الملك الناصر ثانيا ذكر الوقعة بتل السلطان ذكر ما فتح السلطان من البلاد بعد الكسرة ذكر استيلاء الملك الناصر على عزاز وقفز الملاحدة عليه ذكر منازلة السلطان الملك الناصر لحلب ووقوع الصلح بينه وبين الحلبيين ذكر بعض المتجددات لسيف الدين غازى بالموصل ذكر منازلة الملك الناصر مصياف وبلد الباطنية اجتماع السلطان بأخيه الملك المعظم شمس الدولة توران شاه بن أيوب ذكر مسير الملك الناصر صلاح الدين – رحمه الله – إلى الديار المصرية ذكر عصيان صاحب شهرزور على سيف الدين غازى، وعوده إلى الطاعة ذكر وقعة الرملة ذكر مقتل سعد الدين كمشتكين وشهاب الدين أبى صالح بن العجمى ذكر منازلة الفرنج حماة ورحيلهم عنها ذكر منازلة الفرنج حارم ذكر مسير السلطان – رحمه الله – إلى الشام ذكرى عصيان شمس الدين بن المقدم ببعلبك وما [آل] إليه أمره ذكر بناء الفرنج بيت الأحزان ذكر وقعة الهنفرى ذكر مسير الملك المعظم شمس الدولة فخر الدين توران شاه بن أيوب إلى مصر ذكر استيلاء الملك المظفر تقى الدين عمر بن شاهنشاه بن أيوب – رحمه الله – على مدينة حماة ذكر كسرة الفرنج بمرج العيون ذكر الحرب بين عسكر السلطان الملك الناصر والسلطان عز الدين قلج أرسلان السلجوقى صاحب قونية ذكر تخريب حصن بيت الأحزان ذكر استيلاء عز الدين فرخشاه بن شاهنشاه بن أيوب – رحمه الله – على بعلبك ذكر وفاة المستضئ بنور الله بن المستنجد وبعض سيرته ذكر البيعة بالخلافة للإمام الناصر لدين الله أبى العباس أحمد ذكر وفاة سيف الدين غازى بن مودود بن زنكى صاحب الموصل ذكر صفته وسيرته ذكر استيلاء عز الدين مسعود بن مودود بن زنكى على الموصل ذكر وفاة الملك المعظم شمس الدين توران شاه بن أيوب ذكر مسبير السلطان لحرب قلج أرسلان صاحب قونية ذكر غزو السلطان الملك الناصر بلاد الأرمن ذكر مسير السلطان إلى الديار المصرية ذكر غزو عماد الدين فرخشاه الكرك ذكر المتجددات باليمن بعد مفارقة الملك المعظم لها ذكر استيلاء سيف الإسلام طغتكين بن أيوب على بلاد اليمن ذكر وفاة الملك الصالح إسماعيل بن نور الدين محمود بن زنكى – رحمهما الله – ذكر سيرته – رحمه الله – ذكر استيلاء عز الدين مسعود بن مودود بن زنكى على حلب ذكر استيلاء عماد الدين زنكى بن مودود بن زنكى على حلب ذكر المتجددات للسلطان [صلاح الدين] بمصر إلى حين سفره إلى الشام ذكر سفر السلطان إلى الإسكندرية وعوده ذكر مسير السلطان إلى الشام ذكر مسير السلطان إلى البلاد الشرقية ذكر استيلاء السلطان على البلاد الجزيرية ذكر منازلة السلطان الملك الناصر الموصل ذكر رحيل السلطان من الموصل ذكر منازلة السلطان سنجار وتملكه لها ذكر وفاة الملك المنصور عز الدين فرخشاه ابن شاهنشاه بن أيوب صاحب بعلبك، واستيلاء ولده الملك الأمجد بهرام شاه عليها ذكر سيرته – رحمه الله – ذكر نصرة المسلمين على الفرنج ببحر القلزم ذكر اتفاق صاحب أخلاط وصاحب ماردين وصاحب الموصل على حرب السلطان – رحمه الله – ذكر منازلة السلطان آمد وفتحها ذكر تسليم السلطان آمد لنور الدين صاحب حصن كيفا ذكر فتح تل خالد وعين تاب ذكر وقوع أسطول المسلمين على أسطول الفرنج ذكر وقعة بين المسلمين والفرنج بأطراف الشام ذكر تخريب قلعة عزاز وكفر لاتا ذكر استيلاء السلطان الملك الناصر صلاح الدين على حلب ذكر وفاة تاج الملوك بورى ابن أيوب أخى السلطان – رحمه الله تعالى – ذكر سيرته ذكر فتح حارم ذكر مسير السلطان من حلب إلى دمشق ذكر غارة السلطان على الفرنج ذكر منازلة السلطان الكرك ذكر استنابة السلطان الملك الناصر لابن أخيه الملك المظفر تقى الدين بمصر وتمليك أخيه الملك العادل حلب ذكر قبض عز الدين – صاحب الموصل – على نائبه مجاهد الدين قايماز ذكر ورود رسل الديوان العزيز إلى السلطان فى الصلح بينه وبين صاحب الموصل ذكر منازلة السلطان الكرك ذكر إحراق نابلس وتخريبها ذكر مسير السلطان إلى البلاد الشرقية ذكر منازلة السلطان الموصل وهى المنازلة الثانية ذكر رحيل السلطان عن الموصل ذكر استيلاء السلطان على ميا فارقين ذكر منازلة السلطان الموصل وهى المنازلة الثالثة ذكر مرض السلطان ورحيله عن الموصل ذكر انتظام الصلح بين المواصلة والسلطان ذكر وفاة الملك القاهر ناصر الدين محمد بن أسد الدين شيركوه صاحب حمص استيلاء الملك المجاهد شير كوه بن محمد بن شير كوه بن شاذى على حمص ذكر وصول السلطان الملك الناصر – رحمه الله – إلى دمشق ذكر قدوم الملك الأفضل نور الدين على ابن السلطان على أبيه بدمشق ذكر استيلاء الملك الظاهر غياث الدين ابن السلطان الملك الناصر على حلب وهو الاستيلاء الثانى ذكر قدوم الملك المظفر تقى الدين عمر إلى خدمة عمه السلطان بدمشق ذكر مسير الملك العزيز وعمه الملك العادل إلى الديار المصرية ذكر انتماء القومص صاحب طرابلس إلى خدمة السلطان ذكر ما اعتمده الابرنس صاحب الكرك من الغدر بالمسلمين ذكر مسير السلطان الملك الناصر من دمشق إلى الجهاد ذكر فتح طبرية ذكر وقعة حطين ذكر مقتل ابرنس أرناط صاحب الكرك ذكر فتح قلعة طبرية ذكر مقتل الداوية والاسبتارية ذكر فتح عكا ذكر فتح مجدليابة ذكر فتح عدة حصون حول عكا ذكر فتح نابلس ذكر فتح تبنين وصيدا وبيروت وجبيل ذكر خروج المركيس إلى صور ذكر فتح عسقلان وبلادها ذكر فتح غزة وما معها من الحصون ذكر فتح بيت المقدس ذكر أول خطبة خطب بها ببيت المقدس بعد الفتح ذكر نقل المنبر الذى أنشأه نور الدين – رحمه الله – إلى البيت المقدس ذكر ما أزاله السلطان [صلاح الدين] من آثار الشرك بالبيت المقدس ذكر منازلة السلطان – رحمه الله – صور ذكر الوقعة على باب صور ذكر رحيل السلطان من صور ذكر وصول السلطان إلى عكا ومقامه بها ذكر الكبسة على حصن الكوكب ذكر فتح هونين ذكر قدوم رسل الملك والملوك إلى السلطان بالتهنئة ذكر ورود رسول الديوان العزيز إلى السلطان بالعتب ذكر الفتنة بعرفة بين أصحاب الخليفة والسلطان ومقتل شمس الدين المقدم ذكر منازلة السلطان حصن كوكب ذكر مقدم السلطان إلى دمشق ذكر رحيل السلطان من دمشق إلى الغزاة ذكر فتح أنطرطوس ذكر فتح جبلة ذكر فتح بكسرائيل ذكر فتح اللاذقية ذكر فتح صهيون ذكر فتح عدة حصون ذكر فتح الشغر وبكاس ذكر فتح سرمانية ذكر فتح حصن برزية ذكر فتح دربساك ذكر فتح بغراس ذكر الهدنة مع الأبرنس صاحب أنطاكية ذكر قدوم السلطان – رحمه الله – إلى دمشق ذكر فتح الكرك والشوبك ذكر فتح صفد ذكر فتح كوكب ذكر ظهور جماعة من الشيعة بمصر ذكر وصول السلطان إلى القدس وتوجهه بعد ذلك إلى عكا ثم إلى دمشق ذكر منازلة السلطان شقيف أرنون ذكر وقعة اليزك مع الفرنج ذكر واقعة الغزاة المطوعة ذكر توجه السلطان إلى عكا وعوده إلى معسكره بمرج عيون ذكر وقعة الكمين ذكر مسير الفرنج إلى عكا ومحاصرتهم لها ذكر القبض على صاحب الشقيف وفتح الشقيف ذكر رحيل السلطان إلى عكا ومنازلة الفرنج المنازلين لها ذكر الوقعة الأولى التى تيسر للمسلمين بها دخول البلد ذكر الوقعة الثانية ذكر وقعة العرب ذكر الوقعة العظمى بمرج عكا ذكر انتقال السلطان والعسكر إلى الخروبة ذكر وصول الأسطول ذكر مكاتبة السلطان إلى الأطراف فى الاستنفار للجهاد ذكر من وصل فى هذه المدة من مدد العدو ذكر مسير القاضى بهاء الدين بن شداد فى الرسالة إلى الشرق وإلى الديوان العزيز ذكر وقعة الرمل ذكر قدوم العساكر إلى خدمة السلطان ذكر مقدم السلطان إلى تل كيسان ذكر وصول رسول الخليفة الإمام الناصر لدين الله تعالى أمير المؤمنين إلى السلطان ذكر نصب الأبراج على عكا وإحراقها ذكر وصول الأسطول ذكر خروج ملك الألمان لنصرة الفرنج المنازلين لعكا وما آل إليه أمره ذكر الوقعة العادلية على عكا ذكر قوة الفرنج بوصول الكندهرى إليهم وتحول السلطان إلى الخروبة ذكر مكاتبة ملك الروم بقسطنطينية للسلطان بالمودة وإقامة الخطبة [له] ببلده ذكر ما آل إليه حال ابن ملك الألمان وأصحابه ذكر الواقعة الكائنة عند وصول ابن ملك الألمان ذكر دخول الميرة إلى عكا ذكر المكاتبة إلى الديوان العزيز ذكر ما اتخذه العدو من آلات الحصار ذكر إحراق منجنيقات العدو ذكر إحراق ما حوصر به برج الذبان وتحريق الكبش ذكر رحيل السلطان إلى المنزلة المعروفة بشفرعم ذكر وفاة زين الدين – صاحب إربل – ذكر استيلاء مظفر الدين على إربل وبلادها واستيلاء الملك المظفر على ما كان بيد مظفر الدين ذكر استئذان ملوك الأطراف بالرجوع إلى بلادهم لأجل دخول الشتاء ذكر خروج الفرنج للقاء المسلمين وعودهم خائبين ذكر وقعة الكمين ودخول البدل إلى عكا ذكر عود الملوك إلى بلادهم ذكر بقية الحوادث سنة ست وثمانين ذكر وصول العساكر إلى المعسكر السلطانى ذكر استيلاء فخر الدين أسامة على سفن الانكلتير ذكر مضايقة الفرنج بعكا وجدهم فى حصارها ذكر تحويل السلطان إلى تل العياضية ووصول ملك الانكلتير ذكر هلاك بطشة المسلمين الواصلة من بيروت ذكر الدبابة التى صنعها العدو وإحراقها ذكر هجوم المسلمين على خيم العدو ذكر المكاتبة إلى الديوان العزيز ذكر من وصل من العساكر الإسلامية ذكر مراسلة الفرنج للسلطان شغلا للوقت ذكر استيلاء الفرنج على عكا ذكر مراسلة السلطان لملك المغرب ذكر ما جرى عليه الحال فى أمر أسارى المسلمين وما تجدد من حوادث ذكر رحيل المسلمين والفرنج نحو عسقلان والحرب التى جرت بينهم ذكر وقعة أرسوف ذكر وصول السلطان إلى عسقلان وتخريبه لها ذكر رحيل السلطان عن عسقلان إلى جهة الفرنج وما جرى بينه وبينهم من الحرب والمراسلة ذكر رحيل السلطان – رحمه الله – إلى القدس ومقامه به ذكر وفاة الملك المظفر تقى الدين عمر ابن شاهنشاه بن أيوب سيرة الملك المظفر تقى الدين – رحمه الله – ذكر استيلاء الملك المنصور ناصر الدين محمد ابن الملك المظفر تقى الدين على حماة وبلادها وتملك الملك العادل البلاد الشرقية ذكر مقتل المركيس صاحب صور – لعنه الله – ذكر كبس الفرنج للعسكر المصرى ذكر قصد الفرنج حصار البيت المقدس وكفاية الله المسلمين شرهم ذكر ما جرى بين المسلمين والفرنج من المراسلة فى معنى الصلح ذكر رحيل السلطان من القدس وأخده ربض يافا ذكر وصول ملك الانكلتير إلى يافا واسترجاعه ربضها ذكر عزم السلطان على كبس الانكلتير، وانصرافه عنه ذكر عقد الهدنة بين المسلمين والفرنج ذكر رحيل السلطان إلى القدس ونظره فى مصالحه ذكر عزم السلطان على الحج ثم انتقاض عزمه ذكر مسير السلطان إلى دمشق ووصوله إليها ذكر وفاة السلطان الملك الناصر صلاح الدين أبى المظفر يوسف بن أيوب – رحمه الله تعالى – ذكر جلوس الملك الأفضل نور الدين أبى الحسن على ابن السلطان الملك الناصر صلاح الدين للعزاء وتجهيز السلطان ودفنه ذكر مبلغ عمره وأولاده وتركته ذكر جمل من سيره – رحمه الله – وذكر من عدله وحكى من بسالته وشجاعته وحكى من قوة عزمه على الجهاد وشغفه به قال الملاحق (1) سجل بقلم القاضى الفاضل صادر عن الخليفة العاضد بتولية أسد الدين شيركوه الوزارة بعد قتل شاور (2) توقيع بخط الخليفة العاضد لدين الله الفاطمى على طرة التقليد السابق بتولية أسد الدين شيركوه الوزارة (3) سجل بقلم القاضى الفاضل صادر عن الخليفة العاضد بتولية صلاح الدين يوسف بن أيوب الوزارة بعد موت عمه أسد الدين شيركوه (4) توقيع بخط الخليفة العاضد لدين الله الفاطمى على طرة التقليد السابق بتولية صلاح الدين يوسف بن أيوب الوزارة (5) وصف تفصيلى للفتح الأيوبى لليمن كما سجله بقلمه مؤرخ يمنى (6) قطعة من خطاب بقلم القاضى الفاضل، صادرة عن صلاح الدين يوسف بن أيوب إلى وزير بغداد، يعدد فيها فتوحه وجهوده (7) نسخة بشارة بانتهاء الدولة الفاطمية فى مصر، والخطبة للخليفة العباسى، (8) نسخة سجل أصدره صلاح الدين بعيد وفاة العاضد وانتهاء الدولة الفاطمية بإسقاط المكوس فى مصر قرئ على المنبر بالقاهرة يوم الجمعة ثالث صفر سنة 567 هـ‍ (9) قطعة من رسالة بقلم القاضى الفاضل، أرسلها صلاح الدين إلى نور الدين، يشرح له فيها القصد من خروجه لمهاجمة حصنى الكرك والشوبك فى أوائل سنة 568 هـ‍ (10) رسالة بقلم القاضى الفاضل مرسلة من صلاح الدين إلى نور الدين يشرح له فيها المؤامرة التى كان يدبرها رجال الدولة الفاطمية والصليبيون، والتى اشترك فيها الشاعر عمارة اليمنى، لقلب نظام الحكم وإعادة الدولة الفاطمية (11) قطعة من رسالة بقلم العماد الأصفهانى، مرسلة من الملك الصالح إسماعيل إلى صلاح الدين، ينبئه بوفاة والده نور الدين ويعزيه فيه (12) قطعة من رسالة بقلم القاضى الفاضل مرسلة من صلاح الدين إلى الملك الصالح إسماعيل للتعزية فى وفاة والده نور الدين (13) قطعة من رسالة بقلم القاضى الفاضل أرسلها صلاح الدين إلى الملك الصالح إسماعيل للسؤال عن صحة والده نور الدين، بعد أن أشاع الفرنج خبر موته، ولم يكن صلاح الدين قد تأكد عنده هذا الخبر بعد (14) رسالة مرسلة من صلاح الدين إلى أحد أمراء الشام ينبئه بخبر وصول الأسطول من صقلية لمهاجمة مدينة الاسكندرية فى يوم الأحد السادس والعشرين (15) رسالة بقلم القاضى الفاضل أرسلها صلاح الدين وهو بالقرب من حماة فى طريقه إلى حلب لمحاربة قواد نور الدين، إلى الديوان العزيز ببغداد، (16) قطع من رسائل بقلم القاضى الفاضل مرسلة من صلاح الدين إلى الديوان العزيز ببغداد فى تعداد ماله من الأيادى على الخلافة العباسية، وخاصة إعادة الخطبة لها فى مصر واليمن والمغرب (17) خطاب بقلم القاضى الفاضل، مرسل من صلاح الدين يوسف بن أيوب إلى المنصور يعقوب بن يوسف بن عبد المؤمن، الخليفة الموحدى بالمغرب، فى سنة خمس وثمانين وخمسمائة، يستجيشه على الفرنج أثناء قتاله معهم حول عكا (18) خطاب بقلم القاضى الفاضل، من صلاح الدين إلى سيف الدولة ابن منقذ – رسوله إلى ملك المغرب يعقوب بن يوسف بن عبد المؤمن – يستنجد به، ويطلب منه المعاونة بإرسال قطع من أسطوله، أثناء حصار الفرنج لعكا (19) خطاب مرسل من صلاح الدين يوسف بن أيوب إلى ملك المغرب يعقوب بن يوسف بن عبد المؤمن يستنجد به على الفرنج أثناء حصارهم لعكا (20) كتاب من القاضى الفاضل إلى صلاح الدين بشأن الرسالة إلى ملك المغرب، والكتاب يشعر أن الرسالة لم تكن برأى الفاضل أو موافقته (21) قطعة من رسالة بقلم القاضى الفاضل مرسلة من صلاح الدين إلى شمس الدولة بن منقذ – وهو بالمغرب – ينهى إليه أخبار القتال حول عكا نقد للجزء الأول بقلم الأستاذ الدكتور مصطفى جواد الجزء الثالث مقدمة الناشر مراجع التحقيق (أ) المراجع العربية (ب) المراجع غير العربية * ذكر ما استقرت الحال عليه من الممالك بعد وفاة السلطان – رحمه الله – ذكر المراسلة إلى الديوان العزيز ذكر ما اعتمده الملك الأفضل من الأمور التى آلت به إلى زوال ملكه قال عماد الدين الكاتب قال عماد الدين الكاتب ذكر ابتداء الوحشة بين الأخوين الملك الأفضل والملك العزيز – رحمهما الله – ذكر المتجددات بالشرق فى هذه السنة بعد موت السلطان – رحمه الله – فحكى عز الدين بن الأثير، قال ذكر وفاة عز الدين مسعود بن مودود بن زنكى صاحب الموصل ذكر صفته وسيرته – رحمه الله – ذكر استيلاء نور الدين ارسلان شاه ابن مسعود بن مودود بن زنكى بن آق سنقر على الموصل قال ابن الأثير ودخلت سنة تسعين وخمسمائة ذكر مفارقة الأمير صارم الدين قايماز النجمى الملك الأفضل قال عماد الدين الكاتب – رحمه الله – ذكر خروج الملك الأفضل من دمشق لمحاربة أخيه الملك العزيز ذكر وصول الملك العزيز إلى الشام ورجوع الملك الأفضل إلى دمشق ومنازلة الملك العزيز لها ذكر وصول الملوك إلى دمشق ذكر اجتماع الملك العادل بابن أخيه الملك العزيز ووقوع الاتفاق قال عماد الدين الكاتب ذكر تزوج الملك العزيز بابنة عمه الملك العادل ذكر انتظام الصلح بين الملوك والحلف قال عماد الدين ذكر خروج الملوك لوداع الملك العزيز وسفره إلى الديار المصرية قال عماد الدين الكاتب ذكر رجوع الملوك إلى بلادهم ذكر المتجدد من الحوادث فى هذه السنة بعد ذلك قال عماد الدين الكاتب قال عماد الدين ودخلت سنة إحدى وتسعين وخمسمائة ذكر توجه الملك الأفضل إلى الشرق مستنجدا بالملك العادل قال عماد الدين الكاتب ذكر توجه الملك الأفضل إلى أخيه الملك الظاهر وابن عمه الملك المنصور – صاحب حماة – واتفاقه معهما ذكر وصول الملك الأفضل إلى دمشق ذكر أمور وقعت أوجبت الاستيحاش عند الملك الظاهر من عمه الملك العادل وأخيه الملك الأفضل ذكر قدوم الملك العزيز إلى الشام بعساكره ذكر اضطراب بعض العسكر على الملك العزيز ومفارقتهم له ذكرى رجوع الملك العزيز بمن بقى معه من عساكره إلى الديار المصرية واستقراره بها ذكر رحيل الملك العادل والملك الأفضل إلى مصر متبعين للملك العزيز ذكر نزول الملك العادل والملك الأفضل على بلبيس محاصرين لها ذكر وقوع الصلح بين الملوك ذكر رجوع الملك الأفضل إلى دمشق ومقام الملك العادل بمصر عند الملك العزيز ودخلت سنة اثنتين وتسعين وخمسمائه ذكر تبريز الملك العادل بنية السفر إلى الشام وتقرير قواعده قلت: هكذا حكى عماد الدين الكاتب قال عماد الدين ذكر مسير الملك العزيز والملك العادل إلى الشام ومنازلتهما دمشق قال عماد الدين الكاتب قال عماد الدين ذكر استيلاء الملك العزيز على دمشق والاقتصار بالملك الأفضل على صرخد قال عماد الدين قال عماد الدين قال عماد الدين ذكر واقعة غريبة ذكرها عماد الدين الكاتب ذكر استيلاء الملك العادل سيف الدين أبى بكر بن أيوب على دمشق وأعمالها وسفر الملك العزيز إلى مصر قال عماد الدين الكاتب ودخلت سنة ثلاث وتسعين وخمسمائة ذكر وفاة سيف الإسلام صاحب اليمن ذكر استيلاء الملك المعز إسماعيل بن سيف الإسلام على اليمن ودخلت سنة أربع وتسعين وخمسمائة ذكر فتح يافا ذكر منازلة الفرنج تبنين وقدوم الملك العزيز إلى الشام ذكر رجوع الملك العزيز إلى الديار المصرية ذكر الهدنة مع الفرنج ذكر وفاة عماد الدين صاحب سنجار وقيام ولده قطب الدين محمد مقامه ذكر توجه الملك العادل إلى البلاد الشرقية ثم دخلت سنة خمس وتسعين وخمسمائة ذكر وفاة الملك العزيز عماد الدين عثمان بن الملك الناصر – رحمهما الله – ذكر سيرته – رحمه الله – ذكر تمليك الملك المنصور ناصر الدين محمد ابن الملك العزيز الديار المصرية هذا ما حكاه عز الدين بن الأثير ذكر قيام الملك الأفضل بأتابكية ابن أخيه الملك المنصور بن الملك العزيز ذكر مسير الملك الأفضل إلى دمشق ذكر وصول الملك الأفضل إلى دمشق ومنازلته لها ذكر هجوم بعض العسكر دمشق ثم خروجهم عنها مقهورين ذكر تأخر الملك الأفضل إلى ذيل عقبة الكسوة ذكر وصول الملك الظاهر إلى ظاهر دمشق نجدة لأخيه الملك الأفضل ذكر تقدم الملكين الأفضل والظاهر إلى دمشق ومضايقتهما لها ذكر استيلاء الملك المنصور صاحب حماة على بعرين ذكر رحيل الملك الكامل بن الملك العادل ودخلت سنة ست وتسعين وخمسمائة ذكر وصول الملك الكامل بن الملك العادل ذكر وقوع الخلف بين الملكين: الأفضل والظاهر ذكر تأخر العسكر إلى رأس الماء ثم تفرقهم ذكر مسير الملك العادل إلى الديار المصرية ذكر منازلة الملك العادل القاهرة وتسلمه لها وقيامه بأتابكية الملك المنصور بن الملك العزيز ذكر استقلال الملك العادل بالسلطة وإزالة أمر الملك المنصور بن الملك العزيز ذكر تعويض ابن المقدم عن بعرين منبج وقلعة نجم ودخلت سنة سبع وتسعين وخمسمائة ذكر استيحاش الصلاحية من الملك العادل وميلهم إلى الملك الأفضل ذكر استيلاء الملك الظاهر على منبج وقلعة نجم ذكر منازلة الملك الظاهر حماة ورحيله عنها ذكر منازلة الملك الأفضل والملك الظاهر دمشق وهى المنازلة الثانية ذكر تسليم صرخد إلى زين الدين قراجا ذكر وصول الملك العادل إلى نابلس ذكر مضايقة الملك الأفضل والظاهر دمشق ذكر الاختلاف بين الملكين: الأفضل والظاهر ودخلت سنة ثمان وتسعين وخمسمائة ذكر رحيل الملك الأفضل والملك الظاهر عن دمشق ذكر قدوم الملك العادل إلى دمشق ذكر وصول الملك العادل إلى حماة وانتظام الصلح بينه وبين الملك الظاهر ودخلت سنة تسع وتسعين وخمسائة ذكر حوادث حدثت باليمن ذكر الحوادث المتجددة بالشرق ذكر إخراج الملك العادل الملك المنصور ذكر نزول الملك المنصور ببعرين مرابطا للفرنج ذكر الوقعة التى أوقعها الملك المنصور بالفرنج ذكر الوقعة التى أوقعها الملك المنصور ببيت الاستبار ذكر انتزاع ما كان أعطيه الملك الأفضل من البلاد ما عدا سميساط قال عز الدين بن الأثير ودخلت سنة ستمائة ذكر وقوع الهدنة بين الملك المنصور والفرنج ذكر إيقاع الملك الأشرف مظفر الدين موسى ذكر نزول الملك العادل على الطور لمحاربة الفرنج ذكر استيلاء الفرنج على قسطنطينية ودخلت سنة إحدى وستمائة ذكرى الهدنة مع الفرنج ذكر رحيل الملك العادل إلى الديار المصرية ذكر إغارة الفرنج على حماة ذكر الهدنة بين الملك المنصور والفرنج ذكر إغارة الفرنج على جبلة واللاذقية ذكر واقعة غريبة ودخلت سنة اثنتين وستمائة ودخلت سنة ثلاث وستمائة ذكر مسير الملك العادل إلى الشام ذكر وصول الملك العادل إلى بحيرة قدس وما فعله بالساحل بعد ذلك ودخلت سنة أربع وستمائة ذكر استيلاء الملك الأوحد نجم الدين أيوب بن الملك العادل على خلاط وبلادها ذكر الفتنة بخلاط ذكر التشريف الوارد إلى الملك العادل من الإمام الناصر لدين الله أمير المؤمنين ودخلت سنة خمس وستمائة ذكر قدوم الملك الأشرف إلى حلب ذكر مقتل معز الدين سنجر شاه – صاحب الجزيرة – ودخلت سنة ست وستمائة ذكر مسير الملك العادل إلى البلاد الشرفية ذكر منازلة الملك العادل سنجار ذكر رحيل الملك العادل عن سنجار ورجوعه إلى حران بعد انتقاض ما بينه وبين ابن أخيه الملك الظاهر وصاحب الموصل وصاحب إربل ذكر وفاة الملك المؤيد نجم الدين مسعود ابن السلطان الملك الناصر صلاح الدين ودخلت سنة سبع وستمائة ذكر وفاة نور الدين صاحب الموصل ذكر صفته وسيرته – رحمه الله – ذكر استيلاء الملك القاهر بن نور الدين على الموصل ذكر رحيل الملك العادل إلى الديار المصرية ذكر وفاة الملك الأوحد بن الملك العادل واستيلاء أخيه الملك الأشرف على خلاط ودخلت سنة ثمان وستمائة ذكر الفتنة بمكة ذكر عود الملك العادل إلى الشام ذكر الاتفاق بين الملك الظاهر وعمه الملك العادل وخطبة الملك الظاهر ابنة الملك العادل ودخلت سنة تسع وستمائة ذكر وصول الصاحبة ضيفة خاتون إبنة الملك العادل إلى حلب بعد عقد العقد بدمشق ذكر عمارة الطور ذكر قبض السلطان كيكاوس على أخيه كيقباذ ودخلت سنة عشر وستمائة ذكر ولادة الملك العزيز بن الملك الظاهر ودخلت سنة إحدى عشرة وستمائة ذكر منازلة الفرنج الخوابى ثم رحيلهم عنها ذكر رحيل الملك العادل إلى الديار المصرية ودخلت سنة اثنتى عشر وستمائة ذكر استيلاء الملك المسعود بن الملك الكامل على اليمن ذكر وفاة أبى الحسن على ولد الخليفة الناصر لدين الله ودخلت سنة ثلاث عشرة وستمائة ذكر توجه القاضى بهاء الدين [بن شداد] إلى مصر لتقرير قواعد الملك الظاهر ذكر وفاة الملك الظاهر – صاحب حلب رحمه الله – ذكر سيرته – رحمه الله – ذكر تمليك الملك العزيز بن الملك الظاهر حلب ذكر وقوع الخلف بين أمراء الدولة بحلب ثم زوال الخلف ووقوع الاتفاق ودخلت سنة أربع عشرة وستمائة ذكر خروج الفرنج من البحر لاستعادة البيت المقدس ذكر وصول الملك العادل إلى الشام وغارة الفرنج على المسلمين ذكر نزول الفرنج على الطور ومحاصرتهم له، ثم رحيلهم عنه ودخلت سنة خمس عشرة وستمائة ذكر توجه الفرنج إلى الديار المصرية ومنازلتهم ثغر دمياط ذكر وفاة الملك القاهر عز الدين – صاحب الموصل – ذكر سيرته – رحمه الله – ذكر قيام بدر الدين لؤلؤ بتدبير مملكة الموصل أتابكا لنور الدين بن الملك القاهر ذكر قصد عز الدين – سلطان الروم – حلب ذكر قدوم الملك الأشرف إلى حلب لنجدة الملك العزيز ذكر انهزام عز الدين – سلطان الروم – من الملك الأشرف ذكر وفاة السلطان الملك العادل سيف الدين أبى بكر بن أيوب – رحمه الله – قال عز الدين بن الأثير ذكر سيرته – رحمه الله – ومنها فى مدح الملك العادل ومنها فى مدح أولاد الملك العادل ووصفهم – رحمهم الله أجمعين – ذكر أولاد الملك العادل وشفيفاه وشفيفاه ذكر ما استقر عليه الحال بعد وفاة الملك العادل الملاحق (1) خطاب بقلم القاضى الفاضل، مرسل من السلطان صلاح الدين إلى الخليفة المستضىء بنور الله ببغداد، يبشره بفتح بلد من بلاد النوبة، والنصرة عليها (2) خطاب بقلم القاضى الفاضل مرسل من السلطان صلاح الدين إلى الخليفة ببغداد، يبشره بفتح بلد من بلاد النوبة لذلك، وانهزام ملكها بعساكره (3) تذكرة أنشأها القاضى الفاضل عن السلطان صلاح الدين يوسف بن أيوب، وأرسلها صحبة الأمير شمس الدين الخطيب – أحد أمراء الدولة الصلاحية – إلى أبواب الخلافة ببغداد، فى خلافة الن

السابق
حصريا تحميل و قراءة كتاب الإسلاميون الجدد والعلمانية الأصولية في تركيا من تأليف عبدالحليم غزالي
التالي
حصريا تحميل و قراءة كتاب الحب بذكاء من تأليف د.فيل ماكجرو